متسول يلف وجهه بضمادات لخداع المواطنين وهذا مصيره

متسول يلف وجهه بضمادات لخداع المواطنين وهذا مصيره

حاصر مواطنون قرب مسجد بدوار “إداوكليد” ضواحي أولاد تايمة ، متسولا لجأ لحيلة مثيرة من أجل التسول، حيث قام بلف ضمادة على رأسه ويده، ليظهر نفسه كمريض يعاني من إصابات، ويحتاج للمساعدة، حسب ما يظهره فيديو تداوله رواد بمواقع التواصل الاجتماعي.

المواطنون الذين خرجوا لتوهم من صلاة الجمعة يوم أمس، كشفوا خدعته بعدما شككوا في تصرفاته وحركاته التي لا تبدو أنها لشخص مريض يحمل كل تلك الضمادات.

وحسب ما يظهره الفيديو فإن المتسول هو كهل يبدو في الخمسينات من عمره، قام المواطنون بسحب الضمادات الملفوفة بشكل محكم على وجهه وعلى يديه، وهو يتوسل إليهم، لكي لا يعنفوه، كما حاول تقبيل أيدي بعضهم لكي لا يبلغوا السلطات عنه.

وفي الوقت الذي كان يحاول التوسل إليهم بعدم التبليغ عنه، حاول بعضهم تعنيفه، إلا أن مواطنون أخرين تدخلوا وتركوه يذهب لحال سبيله، بعدما ركب دراجته الهوائية، وأطلق ساقيه للريح.