بسبب المقاطعة اخنوش في ورطة

بسبب المقاطعة اخنوش في ورطة

في خطوة سابقة وتصعيدية، أعلنت جمعية أرباب وتجار ومسيري محطات إفريقيا للوقود بالمغرب، تنظيم وقفة إنذارية، أمام المقر الاجتماعي للشركة في عين السبع في الدارالبيضاء، وذلك يوم 26 يوليوز الجاري، وذلك بعد الخسائر التي تكبدوها بسبب حملة المقاطعة التي طالت الشركة، إلى جانب شكرات أخرى هي “سنطرال” و”ولماس”.

وعبر المهنيون في “إفريقيا غاز” عن استيائهم الشديد للمعاملة، التي تلقوها من طرف مسؤولي الشركة، التي وصفوها بـ”الاستخفاف في التعامل معهم”، و”الاستهانة بهم”.

وأكد المصدر ذاته “أن الجمعية استنفدت جميع قنوات الاتصال والوساطة، بعد أن سببت المقاطعة لمنتجات إفريقيا غاز، أضرارا كبيرة، وخسائر مادية جسيمة، تكبدها أصحاب المحطات، دونما خطأ، وذنب نتيجة المقاطعة، وجراء ضعف هامش الربح، مقارنة مع ما تحققه المحطات الأخرى السائدة في السوق”.