هذا هو الشخص المقرب للمنتخب المغربي اللذي هاجمه بنعطية

هذا هو الشخص المقرب للمنتخب المغربي اللذي هاجمه بنعطية

خلفت التصريحات القوية لعميد المنتخب المغربي، مهدي بنعطية بعد نهاية المباراة التي جمعت المنتخب المغربي ضد المنتخب البرتغالي في إطار الجولة الثانية من مباريات كأس العالم بروسيا، حالة من الغليان في صفوف بعثة النخبة الوطنية وفي الشارع الرياضي المغربي، متسائلين عن الشخص المعني بهذه التصريحات.

مصادر مطلعة، أكدت أن تصريحات مهدي بنعطية كانت موجهة لمساعد المدرب هيرفي رونار، مصطفى حجي الذي انتقد اللاعبين وكيفية مسايرتهم للمباراة الأولى ضد إيران.

ذات المصادر كشفت أن مصطفى حجي نبه اللاعبين بعد لقاء إيران و طالبهم بضرورة التفاني في تبليل القميص الوطني لأن هناك أمة تنتظرهم بالمغرب و خارجه، مشيرا أن نبرة خطاب مصطفى حجي كانت حادة كونه لم يتقبل الطريقة التي يتعامل بها اللاعبين مع مواقع التواصل الاجتماعي و كذا تواصلهم المتواصل مع أصدقائهم.

وأضاف المصدر نفسه، أن مصطفى حجي وصف اللاعبين بكونهم مدللون بشكل كبير، مطالبا إياهم بالتركيز التام على لقاء البرتغال لأن الجماهير المغربية تنتظر منهم تحقيق نتائج إيجابية خلال أول مشاركة في المونديال بعد 20 سنة من الغياب عن المحفل العالمي.

هذا، وكانت منابر إعلامية تداولت خبر نشوب خلاف بين مصطفى حجي وهيرفي رونار قبل المباراة التي جمعت بين الأسود وإيران بسبب اعتراض حجي على قرار رونار بتوظيف نور الدين امرابط في مركز مدافع أيمن،قبل أن تخرج الجامعة الملكية لكرة القدم ببلاغ تنفي فيه هذه الأخبار