صورة الحديوي رفقة الناخب الوطني في فندق اقامة المنتخب تثير جدلا واسعا بين لقجع ورونار ورواد التواصل الاجتماعي

صورة الحديوي رفقة الناخب الوطني في فندق اقامة المنتخب تثير جدلا واسعا بين لقجع ورونار ورواد التواصل الاجتماعي
الحديوي رفقة رونار بفندق اقامة الاسود بموسكو

كشفت تقارير اعلامية عن غضب فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم من تداول صورة للناخب الوطني هيرفي رونار وعارضة الأزياء المغربية ليلى الحديوي بفندق اقامة الفريق الوطني بموسكو، يوم مباراته الهامة أمام المنتخب البرتغالي.

وأوضحت ذات التقارير أن لقجع اتصل برونار و استفسره بلغة صارمة عن الصورة ، و هو الامر الذي لم يرق المدرب الفرنسي حيث اعتبر كلام رئيس الجامعة تدخلا في حياته الخاصة .

ولقيت الصورة التي نشرتها عارضة الأزياء المثيرة للجدل على حسابها ب"انستغرام"، رفقة كل من رونار و خبير التغذية نبيل العياشي،  انتقادات كبيرة من طرف الرأي العام المغربي خاصة أن الجماهير وحتى الصحافيين ممنوعين من الاقتراب من فندق اقامة الاسود، فيما سُمح للحديوي و مرافقها بذلك