المقاطعة ترخي بظلالها على شركة سنترال والمدير العام ينتقل الى المغرب ويزور المواطنين في بيوتهم لاقناعهم

المقاطعة ترخي بظلالها على شركة سنترال والمدير العام ينتقل الى المغرب ويزور المواطنين في بيوتهم لاقناعهم

اختار المدير العام لشركة “سنطرال دانون”، أن يبدأ جولته الأولى بالمغرب، من مدينة الدار البيضاء، من أجل إقناع البيضاويين بالعدول عن قرارهم، القاضي بمقاطعة المنتوجات التي تحمل علامة “سنطرال دانون”.

وقد التقى إيمانويل فابير، المدير العام لشركة “سنطرال دانون”، صباح اليوم، بأمهات وعدد من العائلات بمدينة الدار البيضاء، بهدف تبادل الآراء وإيجاد حلول مناسبة.

واعتبر المدير العام لمجموعة دانون، أن قرار المقاطعة رسالة قوية، لهذا قرر المجيء إلى المغرب ولقاء المغاربة “بهدف الإستماع لرسائلهم وتغيير الأمور”.

ويذكر أن حملة المقاطعة أضرت كثيرا  بشركة “سنطرال دانون”، حيث   أعلنت قبل أسابيع، توقعها لخسائر بـ15 مليار سنتيم، نتيجة المقاطعة الشعبية، التي يخوضها المغاربة، منذ أبريل الماضي على منتوجاتها. وبسبب تأثير هذه الحملة، قررت أيضا، في 29 ماي الماضي، تخفيض مشترياتها من الحليب من 120 ألف فلاح بكل مناطق المغرب، وهو ما يشكل نسبة 30 في المائة