بعد طول انتظار وترقب اخيرا الحكومة تفعلها وتؤجل قرار الزيادة في التعويضات العائلية

بعد طول انتظار وترقب اخيرا الحكومة تفعلها وتؤجل قرار الزيادة في التعويضات العائلية
محمد يتيم

نفى محمد يتيم وزير الشغل والإدماج المهني، الأخبار التي نشرتها بعض المنابر الإعلامية، والتي تفيد بأن “الحكومة تراجعت عن وعودها التي تهم التعويضات العائلية المتعلقة بزيادة 100 درهم عن كل طفل، والرفع من منحة الولادة من 150 درهم إلى ألف درهم”، مؤكدا أن كل ما نشر بهذا الخصوص عار من الصحة، ولا يمت للحقيقة بصلة.

وأبرز يتيم، في تصريح صحفي  أن كل ما في الأمر أن الحكومة، أجلت تفعيل هذه الزيادة إلى يناير 2019، بدل يوليوز 2018، لافتا الانتباه إلى أن الحكومة عازمة على تنفيذ هذه الوعود ابتداء من الشهر المذكور، حتى وإن لم يتم الاتفاق بخصوصها مع المركزيات النقابية.

وأشار المسؤول الحكومي، إلى أن تفعيل هذه التعويضات بالنسبة للقطاع الخاص، يقتضي مصادقة المجلس الإداري للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الذي سينعقد قريبا.

وكانت الحكومة  أقرت إجراءات جديدة تخص التعويضات العائيلة ، تمس 584 ألفاً و836 موظفاً في قطاعات عدة في البلاد، حيث قررت الشروع في تفعيل الزيادة في التعويضات العائلية، بـ 100 درهم  عن كل طفل.